سياحة وآثار

اهتمام إعلامي تشيكي حول معلولا واللغة الآرامية

أكد السيد توماش ويهلي -رئيس تحرير الملحق الأسبوعي المصور لصحيفة الاقتصادية التشيكية- الذي أعد ريبورتاجاً عن معالم معلولا الأثرية، أن الجميع فيها يحاولون المحافظة على هذه اللغة النادرة مشيراً، إلى أنه تم العام الماضي تأسيس معهد ينظم دورات لتعليم اللغة الآرامية، وذلك إبان زيارته لمعلولا في إطار مشاركته

أعداد متزايدة من الزوار للمواقع السياحية السورية هذا العام

بلغ عدد زوار مدينة تدمر الأثرية في شهر آذار 2008 ما يقارب سبعة عشر ألفاً وخمسمائة زائر وبلغت عائدات الزيارة مليونين واثنين وخمسين ألف ليرة سورية بينما بلغ عدد الزوار في شهر آذار عام 2007 ما يقارب خمسة عشر ألفاً وخمسمائة زائر وبلغت عائدات الزيارة مليوناً ومائتين وثلاثة آلاف وخمسمائة ليرة سورية. أشارت مصادر

الترويج السياحي السوري يتجه نحو أوروبا والدول العربية والإسلامية

لم يعد هناك مكان للفوضى والعشوائية، فبعد دراسة المؤشرات السياحية أطلقت وزارة السياحة قوافلها الترويجية والتسويقية استعداداً للموسم السياحي الجديد إلى بلدان محددة بعينها للتعريف بسورية بوصفها وجهة سياحية مهمة كلٌ بحسب البلد واهتمامات سياحه. القوافل حملت معها نماذج من أهم الفنون اليدوية والمعالم الأثرية

واشنطن بوست: دمشق أقدم مدينة مأهولة في العالم ما زالت مفعمة بالحياة

نشرت صحيفة «واشنطن بوست» مؤخراً مقالاً عن سورية بعنوان «الطريق إلى دمشق» كتبه الصحفي كريستوفر فورلياس بعد زيارته الأخيرة إلى دمشق، تلك المدينة التي جمعت بين عراقة الماضي وحداثة الحاضر، يقول «كنا نجلس حتى ساعات متأخرة في حديقة مكتظة في الجزء الحديث من دمشق، بينما كانت النساء تتبادلن القصص

المشاريع السياحية في سورية تدخل مرحلة استثمارية متقدمة

شجعت القوانين الاستثمارية المرنة التي وفرتها الحكومة السورية أخيراً عدداً من الشركات العربية والأجنبية على الولوج إلى السوق السورية للاستثمار في القطاع السياحي ومن بينها مشروع «تلال الياسمين» و«ابن هاني» بقيمة ثلاثمائة وثمانين مليون دولار أميركي. لقد وضعت الحكومة خطة تهدف إلى استقطاب

حملة لغرس الياسمين في ساحات وشوارع دمشق

تزامناً مع احتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية قررت اللجنة التحضيرية لمهرجان ياسمين دمشق الثاني الذي تقيمه محافظة دمشق أواخر شهر نيسان إطلاق حملة لغرس الياسمين بدءاً من ساحة الأمويين لتشمل عدداً من الأحياء والساحات الرئيسة في دمشق، وتستمر هذه الحملة أربعة أيام وتنظم بالتعاون والتنسيق

بحيرة قطينة والسعي إلى استثمارها سياحياً

تعد بحيرة قطينة البحيرة الوحيدة في سورية التي تقع على اتجاه الرياح التي يمكن أن تساعد في استثمارها من الناحية السياحية لرياضة الشاطىء والألعاب المائية الفريدة. ذكرت مصادر في مديرية السياحة بالمنطقة الوسطى أن حمص تسعى لجذب الاستثمارات لإقامة منتجعات سياحية على شاطىء البحيرة وبالقرب منها، وربْط البحيرة بخطوط

المشاريع السياحية في محافظة درعا

بيّن تقرير المكتب التنفيذي المقدم إلى مجلس محافظة درعا في دورته العادية الثانية لهذا العام أهم المشاريع السياحية في محافظة درعا موقع «القصير» المشرف على سد الوحدة والعائدة ملكيته لمديرية زراعة درعا، ومن بينها موقع «زيزون» العائدة ملكيته لزراعة درعا أيضاً وموقع «كوكبة القبلية» التابعة لقرية جلين والعائدة ملكيته إلى مديرية أوقاف المحافظة

التحضير لملتقى سوق الاستثمار السياحي الدولي الرابع

في إطار التحضير لملتقى سوق الاستثمار السياحي الرابع الذي ستنظمه وزارة السياحة في التاسع والعشرين والثلاثين من نيسان القادم اعتمدت اللجنة الدائمة للملتقى أربعة محاور رئيسة سيتم طرحها في الملتقى: المحور الأول تأثير ملتقيات الاستثمار السياحي على الاقتصاد السوري، والمحور الثاني يتعلق بتنافسية القطاع السياحي في سورية

منازل بصرى القديمة في ملتقى الاستثمار الرابع

تم طرح مشروع المنازل القديمة في مدينة بصرى الأثرية في ملتقى الاستثمار الثالث، وسيتم طرحه في الملتقى الرابع عام 2008. ذكرت مصادر مديرية السياحة أن المشروع يتضمن ترميم المواقع في مدينة بصرى القديمة وصيانتها لاستثمارها سياحياً كنزل تراثية تقليدية بمستوى نجمتين، مشيرة إلى أن مدة الاستثمار خمسة وعشرون عاماً


الإنتقال إلى الصفحة:
< السابق 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 التالي >
<< الصفحة الأولى الصفحة الأخيرة >>