فنون تشكيلية

معرض تصوير ضوئي في صالة تشرين في حلب

افتتح في صالة تشرين للفنون الجميلة معرض التصوير الضوئي الذي نظمه فرع اتحاد الصحفيين بحلب بالتعاون مع جمعية المصورين تحت عنوان تاريخ حلب. شارك في المعرض ثلاثة وثلاثون مصوراً رصدوا أوابد حلب الأثرية والحضارية وحاراتها القديمة وأزقتها الضيقة ومعالمها الحديثة. يأتي افتتاح المعرض في إطار الأنشطة

رومانسية معاصرة للفنان ناثر حسني في صالة فري هاند

حجم اللوحة ذاتها هو من أهم الأمور التي تلعب دوراً مهماً في تقييم العمل الفني إلى جانب العديد من العوامل الأخرى فلكل مقاس منها مجموعة من العوامل الفنية التي تعمل على تحديد أهميتها وإبرازها بطرق شتى وخاصة أن العمل الفني الكبير أو الضخم يحتاج إلى مجهود أكبر من مجهود الفنان وإلى تنويع في التقنيات والأفكار والمفردات التشكيلية

مسابقة المورد الثقافي لأفضل رسم كاريكاتوري حول النكبة

أعلنت مؤسسة المورد الثقافي العربية الأهلية في القاهرة أن مهرجان الربيع الثالث الذي تنظمه المؤسسة في شهر أيار 2008 سيرعى مسابقة للكاريكاتور باسم «حنظلة» الشخصية التي ابتدعها رسام الكاريكاتور الفلسطيني الراحل ناجي العلي، وتدعو المؤسسة رسامي الكاريكاتير العرب الشبان إلى المشاركة في المسابقة المفتوحة

معرض دراسات الأساتذة الكبار في عشتار

في إطار احتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية، يفتتح عند الساعة السادسة من مساء يوم الثاني والعشرين من آذار 2008 في صالة عشتار للفنون الجميلة معرضٌ تحت عنوان «دراسات الأستاذة» يشارك فيه الفنانون التشكيليون أدهم إسماعيل، وإلياس زيات، وخزيمة علواني، ولؤي كيالي، ورشاد مصطفى، وفاتح المدرس، وغسان سباعي، ومحمود حماد

تحولات إبراهيم الحميد في صالة الخانجي في حلب

افتتح مساء أمس الأول معرض الفنان التشكيلي إبراهيم الحميد في صالة الخانجي في حلب، حيث ضمّ أحدث الأعمال التي تعبر عن تجربته الفنية عموماً. يستمر المعرض حتى الحادي والثلاثين من آذار 2008، والمعروف أن الفنان الحميد اشتهر بأسلوبه المميز في التعامل مع الألوان والخطوط ووجه المرأة الذي يحاول من خلاله إيصال أفكاره

المحترَف العربي الأوربي في صالة فري هاند

في كرنفال تشكيلي محلي المكان، عالمي المنتج، يختزل الحضارات وتتلاقح فيه وجهات النظر والخبرات كما في سالف الأزمان، يعيد التاريخ ذاته في صالة فري هاند التي أطلقت مشروعها الثاني تحت عنوان «المحترَف التشكيلي العربي الأوربي» بمشاركة مجموعة من الفنانين العرب والأوربيين: قيس السندي، وعدنان عبد الرحمن، ومهدي كوفاني

في بيت الرؤى فن الخزف بأيدي أكثر من ستة عشر فناناً وفنانة

فن الخزف جزءٌ من الفن عامة والتشكيلي خاصة، وتاريخياً ارتبط ببلاد الشام والرافدين، ويرجع في سورية إلى الألف الثاني والثالث قبل الميلاد، وقد تعدّدت وظائفه من الدينية إلى الجمالية التعبيرية والنفعية الوظيفية. في العصر الحديث أناط به الفنانون وظيفةً فنية ثقافية وجعلوه رهانَ أدائهم واختباراً لأدواتهم، فكان مطواعاً

معرض لفنانات تشكيليات سوريات في منزل السفير الكندي بدمشق

هي فسحة من الزمان والمكان تزينت بالضوء والألوان وحضور نسوي بهي، وهي فسحة احتفاء بالمرأة ولكن بطريقة أخرى، فقد دعت جمعية النساء الدبلوماسيات في سورية لحضور معرض فني اقتصرت المشاركة فيه على التشكيليات السوريات الشابات. منذ اللحظات الأولى بدا الإقبال كبيراً، خصوصاً أن المعرض أقيم في بيت السفير الكندي في سورية

طاهر البني يعرض لوحات حول الأسطورة في القواف بحلب

افتتح في صالة القواف بحلب معرض الفنان التشكيلي طاهر البني الذي يتضمن إحدى وأربعين لوحة مرسومة بالألوان الزيتية لموضوعات مستمدة من الأسطورة في التاريخ والأدب العربي خصوصاً الفترة الآرامية والتدمرية. اعتمد الفنان البني على الغرافيك في تجسيد موضوعاته المتنوعة بلغة فنية ظهرت فيها معالم تأثّره بالمدرسة الأوروبية

معرض الفن التشكيلي البريطاني

يقوم المجلس الثقافي البريطاني بدمشق بالتعاون مع الأمانة العامة لاحتفالية دمشق عاصمة للثقافة العربية 2008 وكلية الفنون الجميلة بدمشق بافتتاح معرض الفن البريطاني فترة الأربعينات والخمسينات «من اللابناء إلى التجريد» وذلك يوم الأحد الموافق للرابع والعشرين من آذار في كلية الفنون الجميلة


الإنتقال إلى الصفحة:
< السابق 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 التالي >
<< الصفحة الأولى الصفحة الأخيرة >>