حفل موسيقي نوعي للطالبة تالار كعكه جيان على آلة البيانو في مسرح المركز الوطني للفنون البصرية

.

بعد تميز المركز الوطني للفنون البصرية في المعارض الفنية النوعية التي أقامها في صالاته الرائعة والمميزة هذا الموسم، بدأ مسرح المركز يفرض وجوده على الساحة الفنية والثقافية من خلال أنشطته النوعية التي يقيمها، حيث بدا واضحاً أن واحداُ من أهدافه هو رفع ذائقة المتلقي السمعية بعد نجاحه في رفع الذائقة البصرية، وذلك بعد نجاحه اللافت في الحفلات التي أقامها المركز هذا الموسم، واهتمامه الملحوظ بالمواهب الشابة حيث خصص بعض من حفلاته للطلاب المتميزين في المعهد العالي للموسيقا.


تالار كعكه جيان على خشبة مشرح المركز الوطني

بعد الحفل اللافت مساء الخميس المنصرم والذي أتى تحت عنوان «آلات شعبية في حضرة الأوركسترا» والذي أحيته الفرقة الوطنية السورية للموسيقا العربية بقيادة المايسترو عدنان فتح الله، أقام المركز مساء أمس الأحد 13 أيار وبالتعاون مع المعهد العالي للموسيقا حفلاً موسيقياً أحيته الطالبة في صف أ. د. غزوان الزركلي، حيث قدمت عدداُ من المقطوعات الموسيقية لمؤلفين عالميين منهم: المؤلف الروسي ألكساندر سكربابيين، والألمان: روبرت شومان، ولودفيغ فان بيتهوفن، ويوهان سيباستيان باخ، والبولوني الفرنسي فريدريك شوبان، والفرنسي فرانسيس بولانك..


الأستاذ غزوان الزركلي وتحية الجمهور مع طالبته المتميزة تالار كعكه جيان على خشبة مسرح المركز الوطني

وقد شارك الزركلي طالبته في أداء المقطوعة الأخيرة للمؤلف الفرنسي فرانسيس بولانك والتي أتت غاية في الاتقان والانسجام.

وشكر الأستاذ غزوان الزركلي المركز الوطني للفنون البصرية، وخص بالشكر الأستاذ غياث الأخرس على هذه الفرصة التي ليست الأولى، ولن تكون الأخيرة، حيث قال أنه سيكون لنا حفلاُ موسيقيا لأعمال الموسيقي الألماني بيتهوفن وذلك في الجزء الثاني من تشرين الأول القادم تحت عنوان «تحية للفنانين التشكيليين في سورية».

وأضاف: شكرا مرة ثانية للمركز الوطني الذي أتاح لنا هذه الفرصة، والذي يعمل بشكل دائم لتشجيع المواهب الموسيقية الشابة المتألقة كي يلتقوا بالجمهور لأول مرة، وهذا ما يجعلهم أكثر تمكناً وتألقاُ في مستقبلهم الواعد.

أ. سلامة

اكتشف سورية