مسرحيتان لجمعية مكتبة الأطفال العمومية في ثقافي اللاذقية من تأليف وإخراج الأديبة أميرة سلامة

.

بحضور لافت غصت به مدرجات مسرح المركز الثقافي في اللاذقية، وبحضور السيد بشار دندش مدير الشؤون الاجتماعية والعمل في اللاذقية ورئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية مكتبة الأطفال العمومية، قدم أطفال مكتبة الأطفال العمومية وفرقة روضة الينبوع مسرحيتين في عرض واحد «ديكو العجول و حبة الفول» و «علامة فارقة» من تأليف و إخراج الأديبة أميرة سلامة مساء يوم الأربعاء 17 كانون الأول الجاري.


من العروض المسرحية لجمعية مكتبة الأطفال العمومية للمخرجة أميرة سلامة

وعن العرضين حدثتنا الأديبة أميرة سلامة مؤلفة الغرضين قائلة: «أنا أسأل إذاً أنا موجود، أنا أسأل إذاً سأتجاوز مخاوفي، وأثق بالعالم أكثر. هذا ما يطرحه اسكتش ديكو العجول، هادفين إلى إيقاظ وعي الطفل حول مفهوم العلاقات المتبادَلة وتسلسلها بين الإنسان وعناصر البيئة، وتفاعل الطفل الإيجابي معها، من أجل نموّها السليم، حيث تتضافر كل الجهول لحلّ مشاكلها، فالإنسان وحده المدمّر والمنقذ لهذه البيئة بآن».


مؤلفة العرضين ومخرجتهما الأديبة أميرة سلامة مع مصممة الديكور كيندا عويكة

وتتابع قائلة: «أما المسرحية الثانية "علامة فارقة" فهي تابعة لفرقة الينبوع للناشئة، فرقة أسسها الأب باسيل اسكيف، إيمانا منه بأهمية المسرح في توجيه سلوك الطفل نحو الإيجابية واستنهاض الأخلاق، وتعزيز الثقة بالحياة والعالم. فكرة العمل احترام المختلف، ومعاملة الجار للجار. فكرة العمل من حكايا الشعوب..».

وختمت حديثها قائلة: «هذا العمل أتى مكللا سنة 2017 بعد تقديم خمسة أعمال للأطفال عبر السنين الماضية وهي "لفتتي الصغيرة، مول الألعاب، سلّة الرمان، عنّا شغل، إنانا والعصافير».


من العروض المسرحية لجمعية مكتبة الأطفال العمومية للمخرجة أميرة سلامة

من الجدير ذكره أن تأليف النص وإخراجه للأديبة أميرة سلامة، تأدية الأغاني المهندسة ميريام الصايغ واللحن عالمي، الديكور كيندا عويكه. ومن الملفت للنظر امتلاء المقاعد بالكامل، واصرارهم على الدخول وقوفا وعلى الأدراج. وقد اشترك في التمثيل إحدى وأربعين طفلاً في اسكتش «ديكو العجول»، وأربعة عشر طفل في «علامة فارقة».

اكتشف سورية