مهرجان لشبونة السينمائي الدولي يحتفي بأعمال النحات السوري نزار علي بدر

.

يحتفي مهرجان لشبونة السينمائي الدولي في العاصمة البرتغالية والذي تبدأ دورته في الـ 17 من الشهر الجاري بأعمال الفنان النحات السوري نزار علي بدر.

ويعرض خلال المهرجان فيلم «صور من الشرق» للموسيقي العالمي جدون كريمر ومن اخراج ساندرو كاشيلي حيث يعتمد الفيلم على لوحات الفنان بدر وتشكيلات من اعماله بمرافقة موسيقا تصويرية تنسجم مع روح الفيلم ومضمون الاعمال المنتقاة.

وعن الفيلم قال الفنان بدر «انه يصور المعاناة والهجرة القسرية للسوريين من بلادهم نتيجة الحرب الارهابية التي شردتهم وطالت منازلهم واطفالهم ولقمة عيشهم وأدت بهم إلى ترك وطنهم وتهجيرهم إلى بلدان اخرى والتجربة القاسية التي خاضوها والمصاعب التي واجهوها في رحلتهم والتي ادت احيانا إلى موتهم إلى جانب الظروف النفسية والمادية الصعبة التي يعيشون فيها خارج بلدهم.

واشار إلى أن اي نجاح له يهديه لوطنه الغالي سورية حيث يحاول من خلال اعماله ووصوله إلى العالمية ايصال الصورة الحقيقية عن سورية والسوريين اهل الحضارة والتاريخ ونشر رسائل المحبة والسلام.

ويستخدم الفنان بدر في جميع لوحاته حجارة جبل صافون «جبل الاقرع» التي يجمعها من شواطىء اللاذقية ويصور فيها كل مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية ويركز في معظمها على وجع الفقراء والناس البسطاء والحب والوطن والانتماء اليه ولديه اكثر من 25 الف عمل من الحجارة والحصى.

وكان كتاب /حصى الطرقات/ للكاتبة الكندية مارغريت رورز الذي ضم لوحات توضيحية من اعمال الفنان بدر قد رشح لجائزة الجبل الصخري للكتاب لعام 2018 ونشر بلغات كثيرة ويحكي عن معاناة عائلة سورية مهجرة.

اكتشف سورية