«لكلّ ليلاه» يتناول سلوك المرأة ضمن مجتمع يرفض الصراحة العاطفية

30 07

عُرض الفيلم التلفزيوني «لكلّ ليلاه» لمخرجته سهير سرميني على مسرح الدراما بدار الأسد للثقافة والفنون، مساء أمس 29 تموز 2009، وسط حضورٍ واسع لشخصياتٍ رسمية، ودبلوماسية، وإعلاميين، ومهتمين بالشأن الثقافي.

ويتناول الفيلم قصة ثلاث فتيات ينتمين إلى بيئات اجتماعية مختلفة تربطهن صداقة من خلال نادٍ رياضي، حيث تكشف أحداث الفيلم عن سلوك المرأة ضمن مجتمع يرفض الصراحة العاطفية من قبلها أو مبادرتها في كشف مشاعرها، ويفضل المواربة والتستر في العلاقات الإنسانية، ممّا يكشف عن مفاجأة في سلوك الشباب والفتيات حين يصبح الارتباط بينهما واضحا أمام المجتمع.

وقد شارك في بطولة الفيلم: سليم صبري، رندة جيهان عبد العظيم، أناهيد فياض، نضال نجم، علي كريم، تولاي هارون، وهو من تأليف وسيناريو وحوار ديانا فارس.


اكتشف سورية

Share/Bookmark

اسمك

الدولة

التعليق