اكتشاف تمثال نادر للإله حدد في قرية عوس بالسويداء يعود للقرن السابع قبل الميلاد

26 أيار 2014

.

كشفت دائرة آثار السويداء بالتعاون مع جمعية العاديات عن تمثال نادر للإله حدد اله الطقس عثر عليه في قرية عوس التابعة لمنطقة صلخد جنوبي السويداء .

وأوضح رئيس دائرة آثار السويداء حسين زين الدين في تصريح لمراسل سانا اليوم أن التمثال يعود للفترة الارامية اي حوالي القرن السابع قبل الميلاد ويعتبر الثالث المكتشف في سورية حيث يوجد تمثالان معروفان سابقا الاول في المتحف الوطني بدمشق وجد في تل الأشعري بمحافظة درعا والآخر في منطقة بيت صيدا في الجولان السوري المحتل.

وأشار زين الدين إلى أن التمثال منحوت من الحجر البازلتي ويبلغ ارتفاعه نحو130 سم بعرض أكثر من 60 سم لافتا إلى أنه تم العثور عليه خلال جولة للجنة الآثار في جمعية العاديات على أحد المواقع الأثرية في المحافظة حيث عثرت على نحت نافر على حجر ضخم مبني في جدار أحد البيوت القديمة في قرية عوس يمثل ثورا قرناه على شكل قمر.

وبين أن نوعية الحجر موجودة في الجدار حول المنحوتة ما يعني أنها كانت موجودة في القرية نفسها ويرجح هذا الافتراض وجود آبدة أثرية قديمة جدا إلى الشرق من المنزل الذي عثرت فيه على المنحوتة ترقى إلى عصور قديمة إما نبطية أو آرامية وفي حال تم التأكد من أن الحجر جلب من القرية نفسها فهذا يعني أنه سيتم من خلاله تحديد هوية قرية عوس في الماضي وتاريخها وربما تاريخ المناطق المحيطة بها.

ولفت زين الدين إلى أنه تم نقل التمثال الذي عثر عليه في منزل المواطن نايف الكريدي إلى المتحف الوطني بالسويداء بالتعاون بين دائرة آثار السويداء وجمعية العاديات اضافة لصاحب المنزل الذي سيتم منحه المكافأة المناسبة لدوره في الحفاظ على هذا التراث الوطني من الاندثار وإبلاغه دائرة الآثار عنه.

يشار إلى أن المنزل الذي عثر فيه على التمثال بني حوالي عام 1914 علما أن قرية عوس قديمة جدا وآثارها تعود للعصر الآرامي وتم فيها رصد أكثر من 10 مواقع أخرى تعود لعصور مختلفة من النبطية إلى الإسلامية وتنتشر في جدرانها مجموعة كبيرة من النقوش والكتابات اليونانية تؤرخ للكثير من الأبنية والصروح الموجودة فيها ومن آثارها القديمة معبد يعود إلى العصر النبطي.


اكتشف سورية

سانا

Share/Bookmark

اسمك

الدولة

التعليق